فرنسا: إصابة رئيس الوزراء جان كاستكس بكوفيد رغم تلقيحه

دخل رئيس الوزراء في الحجر عندما ثبتت أن ابنته مصابة بكوفيد19 في وقت سابق من يوم الاثنين. وقد شارك الأخير في الاجتماع حول الأوضاع في غوادلوب عن طريق اتصال عبر الفيديو.

وأثبتت الاختبارات أن جان كاستكس مصاب بكوفيد19 في نفس اليوم. وقد دخل رئيس الوزراء في الحجر بعد أن ثبتت إصابة إحدى بناته البالغة من العمر 11 عامًا بكوفيد19، أي قبل أن يحصل على نتيجة الاختبار.

وصرحت رئاسة الوزراء لوكالة فرانس برس في وقت سابق ان رئيس الحكومة “أجرى على الفور اختبار PCR وستعلن نتيجته مساء اليوم”.

وأضاف نفس المصدر: “كإجراء احترازي، أثناء انتظار النتيجة، دخل رئيس الوزراء في الحجر. وسيتم تعديل جدول أعماله في الأيام المقبلة حتى يتمكن من مواصلة أنشطته أثناء وجوده في الحجر وذلك لمدة عشرة أيام”.

3 حالات اتصال في يونيو وديسمبر

وقد زار جان كاستكس بروكسل صباح يوم الاثنين حيث التقى بنظيره البلجيكي ألكسندر دي كرو. وكان من المتوقع أن يرأس اجتماعا يوم الاثنين، 22 نوفمبر، مع مسؤولين منتخبين من جوادلوب لكنه اكتفى بالمشاركة فيه عن طريق تقنية الاتصام عبر الفيديو.

وكان رئيس الوزراء على اتصال بالفعل بأشخاص أصيبوا بكوفيد19 في ثلاث مناسبات: في سبتمبر 2020 خلال سباق فرنسا للدراجات بعد مشاركته سيارة مدير المسابقة، كريستيان برودوم، وللمرة الثانية بعد عشاء مع إيمانويل ماكرون في ديسمبر، ثم في يونيو، بعد أن أصيبت زوجته بالمرض.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى