فرنسا: أكثر من 10% من طالبي اللجوء القادمين من أوكرانيا هم مغاربة وجزائريون

في سياق تدفق الأوكرانيين نحو فرنسا، تقول السلطات أن 30٪ هم مهاجرون من جنسيات أخرى، بما في ذلك العديد من الجزائريين.

وصل بالفعل أكثر من 5000 مهاجر من أوكرانيا إلى فرنسا منذ بدء الهجوم الروسي في 25 فبراير. و وصل عددهم “أكثر من 500″، تحت إشراف الجمعيات يوم الاثنين، بالحافلة، من برلين على وجه الخصوص، ولكن أيضًا بالقطار أو بالطائرة.

وهناك أيضًا كل أولئك الذين وصلوا بوسائلهم الخاصة إلى مدن أخرى، بمساعدة عائلاتهم التي استقرت في فرنسا. لكن ما يقرب من واحد من كل ثلاثة لاجئين ليس أوكرانيًا حسب السلطات الفرنسية.

ويشمل هذا التدفق 7.5٪ من الجزائريين و 3.5٪ من الايفواريين و 3.5٪ من المغاربة و 2.5٪ من الهنود و 2٪ من الكونغوليون و 1 5٪ من الكاميرونيين و 1٪ من الباكستانيين وهناك أيضاً نيجيريون وصينيون وغينيون وأنغوليون.

ويخطط العديد من الناطقين بالفرنسية منهم للبقاء في فرنسا، حيث لهم عائلات هناك.

تقييم صعب

ومن بين هؤلاء مهاجرون كانت بولندا تحاول صدهم في نوفمبر الماضي، على الحدود البيلاروسية، بدعم من باريس.

ووفقًا لجان كاستكس، فإن المناقشات جارية مع مدريد للسماح لأولئك الذين يرغبون في الانضمام إلى عائلاتهم في إسبانيا، حيث توجد جالية أوكرانية كبيرة (112000 شخص مقابل 18000 في فرنسا قبل الصراع).

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى