عاجل: 6 قتلى واكثر من 37 مصابا في حادث دهس في بلجيكا

صدمت سيارة حشدا كان يشارك في مهرجان صباح الأحد في مدينة لا لوفيير البلجيكية ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة أكثر من 37 آخرين بجروح خطيرة وقف ما نقلت فرانس برس عن السلطات.

وأعلن جاك غوبير رئيس بلدية المدينة الواقعة جنوب بلجيكا لوكالة أنباء بلغا أن “سيارة كانت تسير بسرعة عالية صدمت حشدا تجمهر لحضور” الكرنفال.

وقالت السلطات إن الحادث وقع عند قرابة الساعة الخامسة (04,00 ت غ) في بلدة ستريبي-براكونييه، وهي جزء من مدينة لا لوفيير الصناعية.

ووفقا لبيان صادر عن مكتب رئيس البلدية، كان حشد يضم حوالى مئة شخص قد خرج من قاعة رياضية للتوجه إلى وسط البلدة عندما صدمته سيارة.

وكتبت وزيرة الداخلية أنليس فيرلندن على تويتر “ما كان يفترض أن يكون حفلة جماعية تحول إلى مأساة. نراقب الوضع عن كثب”.

وأضافت “أقدم التعازي لأسر وأصدقاء ضحايا الحادث الأليم الذي وقع صباح اليوم في ستريبي”.

ونقلت رويترز عن وسائل إعلام بلجيكية أن “السيارة صدمت بسرعة عالية مجموعة من فناني الكرنفال البلجيكيين، الذين كانوا يستعدون لاستعراض”.

وتم اعتقال السائق وركاب السيارة، فيما لم يعرف على الفور سبب الحادث، ولم يتسن الاتصال بالشرطة من قبل رويترز للتعليق.

ونقل موقع “بيل آر تي أل” (Bel RTL) الإخباري عن جاك جوبيرت، عمدة بلدة “لا لوفيير” المجاورة، قوله إن حوالي 150 شخصا تجمعوا للاستعداد للعرض الكرنفالي الفلكلوري السنوي، الذي يتضمن عرض أزياء وضرب طبول، عندما ظهرت السيارة.

وقال فابريس كوليغنون، مراسل بيل آر تي أل، الذي شهد الحدث: “سمعنا ضجيجا هائلا، وصدمت السيارة بسرعة مجموعة من الأشخاص، ثم واصل السائق طريقه، لكننا اعترضناه”.

ونقلت RTBF عن السلطات المحلية قولها إن 27 آخرين أصيبوا بجروح طفيفة في الحادث.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى