حرب أوكرانيا: آلاف البلجيكيين يحصلون على أقراص اليود مجانًا من الصيدليات ترقبا لحرب نووية

قالت الجمعية البلجيكية للصيدلة، التي تمثل القطاع، يوم الثلاثاء، إن 29179 بلجيكيًا أخذوا أقراص اليود مجانًا من الصيدلية.

تم توزيع ما مجموعه 32483 عبوة في يوم واحد. وهذا هو ثالث أعلى رقم منذ عام 2018، عندما أطلقت الحكومة حملة إعلامية حول المخاطر النووية وأتاحت الأدوية مجانًا في الصيدليات.

وقد شنت روسيا يوم الخميس غزوًا لأوكرانيا واستولت على محطة تشيرنوبيل لتوليد الطاقة في أوكرانيا، والتي كانت موقعًا لأسوأ حادث نووي في التاريخ في عام 1986.

وأوضح مايكل ستورم من جمعية الأدوية البلجيكية أن هذا المكان الخاضع للسيطرة الروسية أثار اهتمامًا متزايدًا بين البلجيكيين بأقراص اليود، خوفًا من المخاطر النووية.

وتصاعد الاندفاع نحو الصيدليات أكثر منذ يوم الأحد، عندما أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه سيضع “قوة الردع” النووية الروسية في حالة تأهب.

أقراص وقائية

منذ ربيع 2018، تمكن البلجيكيون من الحصول على أقراص اليود مجانًا من الصيدليات.

يجب تناول هذه الحبوب بشكل وقائي في حالة وقوع كارثة نووية، إذا تم إطلاق اليود المشع، وذلك للوقاية من سرطان الغدة الدرقية. ويتم توزيع اليود في عبوة تحتوي على 10 أقراص، وهو ما يكفي لأسرة مكونة من أربعة أفراد.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى