بلجيكا: مساعدة 10.000 يورو وتخفيض على ضريبة الممتلكات بمقدار النصف في هذه المدينة !

تقدم مدينة نيوبورت (Nieuport) 10.000 يورو وتخفيضا على ضريبة الممتلكات بمقدار النصف لأي مشتري عقار يقل عمره عن 35 عامًا.

الأرقام لا هوادة فيها: سكان المناطق الساحلية يشيخون. مثلا، يمكن أن تفتخر مدينة Furnes بأنها ثاني مدينة أوروبية فيما يخص نسبة الشيخوخة. في الواقع، 64٪ من القاطنين بها يزيد عمرهم عن 65 عامًا!

وهذا هو السبب الذي دفع مدينة نيوبورت إلى تقديم 10.000 يورو وتخفيض ضريبة الممتلكات بمقدار النصف لأي مشتري عقار. هذا العرض مفتوح للجميع طالما أن عمر مقدم الطلب أقل من 35 عامًا.

ويقول غيرت فاندن بروكي، عمدة المدينة، ردا على بعض المنتقدين الذين يقولون أن هذا القرار تفضيلي: “في كثير من الظروف، يستفيد الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا من تخفيضات أيضا”. ولا يزال يتعين مناقشة الموضوع في المجلس البلدي ولكن الشرط الرئيسي المطلوب سيكون سكن المستفيد لمدة 10 سنوات على الأقل في العقار الذي اشتراه.

في مدينة بلانكنبرج هي الأخرى، تم تنفيذ مبادرة مماثلة بمزايا مالية أقل بكثير ـ 4.000 و2.000 يورو اعتمادًا على موقع السكن ـ وقد جلبت “نتائج إيجابية ملحوظة”، وفقًا لرئيس البلدية.

لكن هل تركيز البلديات على العقارات وحدها هو الطريق الصحيح لمحاربة الشيخوخة في هذه المدن؟ ويبقى لشانتال أميلوت، رئيس شركة العقارات Immobilier Maritiem في مدينةNieuport، غير مقتنع بفائدة هذه القرارات: “لا يوجد عمل في المنطقة وإمكانيات الخروج محدودة”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى