بلجيكا: غرامة تصل إلى 3000 يورو ضد 20 ألف مالك لم يعلنوا عن عقاراتهم في الخارج

سيتم تغريم الملاك الذين لم يعلنوا عن عقاراتهم في الوقت المحدد.

كان أمام مالكي العقارات في الخارج حتى 31 ديسمبر للإعلان عنها من أجل تحديد ضريبتهم المساحية. وسيواجه المتأخرون غرامة مالية مهمة.

منذ بداية هذا العام، سيتم تحديد القيمة الضريبية للممتلكات الموجودة في الخارج من خلال الدخل المساحي وليس على أساس القيمة الإيجارية الإجمالية كما كان الحال سابقا. ولتحديد القيمة المساحية، دعت إدارة الضرائب، في عام 2021، الملاك المعنيين إلى تقديم إقرار عن عقاراتهم الموجودة في الخارج.

وكان لدى المعنيين بالأمر حتى 31 ديسمبر 2021 بالضبط للقيام بذلك. في المجموع، سيتأثر بهذا القرار 168 ألف بلجيكي يمتلكون 210 ألف عقار في الخارج.

وقامت السلطات الضريبية في بداية هذا العام بتقييم الوضع. وقد راجعت الأخيرة بالفعل ملفات 107.474 مالكًا يمتلكون 155.926 عقارًا تم تحديد قيمتها المساحية. وتم التوصل بـ 40000 ملف آخر، لكن لم تتم معالجتها بعد.

ومن جهة أخرى، لم تتسلم مصلحة الضرائب أي إقرار خاص بما لا يقل عن 20 ألف شخص.

غرامة إدارية

وسيخضع الملاك المتأخرون، الذين يتخلفون عن الإعلان عن عقاراتهم، لغرامة إدارية تتراوح من 250 إلى 3000 يورو.

وتذكر السلطات الضريبية أنها سترسل الإخطارات الأولى للدخل المساحي في الربيع، “حتى يتمكن مالكو العقارات في الخارج من الإعلان عنها في الإقرار الضريبي لعام 2022”.

وبمجرد أن يتم إخطارك بدخلك المساحي، لديك خيار تقديم شكوى، إذا كنت ترغب في ذلك، في غضون شهرين من هذا الإخطار.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى