بلجيكا: غرامات وعقوبات سجنية ثقيلة وصادمة ضد 820 مسافرًا قاموا بتقديم اختبارات PCR مزورة!

حاول هؤلاء المسافرون القيام برحلات انطلاقا من مطار بروكسل بوثائق مزورة.

أعلن مكتب المدعي العام في هال فيلفورد يوم الاثنين أن حوالي 160 مسافرًا قدموا شهادة اختبار PCR سلبية مزيفة في مطار بروكسل في الأشهر الأخيرة وستتم محاكمتهم أمام المحكمة الجنائية في الأسابيع المقبلة.

في الآونة الأخيرة، طالت أحكام سجنية، وصلت إلى 6 أشهر وغرامة قدرها 1200 يورو، مسافرين قاموا بالإدلاء بوثائق مزورة لركوب الطائرة.

والجدير بالذكر أنه منذ استئناف السفر في أبريل، وجب على المسافرين إكمال نموذج تحديد موقع الركاب (PLF) ولكن، في كثير من الأحيان، أيضًا الإدلاء باختبار PCR سلبي قبل ركوب الطائرة.

ولمكافحة التجاوزات، أصدرت رابطة المدعين العامين تعليمات لمحاكمة كل من قام بتزوير هذه الوثائق. ويتم استدعاء المتهمين على الفور للمثول أمام محكمة الجنايات ويمكن للنيابة العامة اقتراح تسوية بقيمة 750 يورو.

وهذا ما قرر مكتب المدعي العام في هال فيلفورد القيام به فيما يخص الأشخاص المسافرين عبر مطار بروكسل.

وقالت النيابة العامة: “في الأشهر الأخيرة، ألقي القبض على 820 شخصا خلال فحص أمتعتهم أو صعودهم إلى الطائرة وهم يحملون وثائق مزورة”.

وأضاف المصدر نفسه: “مُنع هؤلاء من الصعود إلى الطائرة وعرضت عليهم تسوية تبلغ 750 يورو. حوالي 80٪ منهم قبلوها”.

ثماني جلسات تضم 20 متهما

هذا الثلاثاء، 30 تشرين الثاني (نوفمبر)، يجب أن يمثل حوالي عشرين متهما أمام المحكمة للإجابة على هذه الحقائق وسيتبعهم آخرون.

وقال المتحدث باسم النيابة العامة في هذا الصدد: “خلال الأشهر القليلة المقبلة، سنعقد ثماني جلسات. وستضم كل منها حوالي 20 شخصًا. لقد انتهينا بالفعل من بعض هذه الجلسات وقد حُكم على الأشخاص بالسجن ستة أشهر وغرامة قدرها 1200 يورو”.

ويضيف نفس الشخص: “يمكن أن تصل العقوبة السجنية إلى خمس سنوات”!

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى