بلجيكا: إليكم جميع الإجراءَات التي أعلن عنها رئيس الوزراء فيما يخص ارتفاع سعر الطاقة!

اتخذ اجتماع الحكومة الفيدرالية في كيرن مرة أخرى مجموعة من القرارات التي تهدف إلى التعامل مع ارتفاع فواتير الطاقة.

على وجه الخصوص، قررت الحكومة تخفيض ضريبة القيمة المضافة على الكهرباء والغاز، وتخفيض الرسوم الضريبية على الديزل والبنزين وإصدار مساعدة فيما يخص زيت الوقود. كما سيتم تمديد التعرفة الاجتماعية الموسعة.

خططت الحكومة لمجموعة جديدة من الإجراءَات المتعلقة بالطاقة بقيمة 1.33 مليار يورو، بالإضافة إلى مغلف 1.1 مليار تم تخصيصه في فبراير.

الغاز والكهرباء وزيت الوقود في إطار العقود السكنية

◉ تحديد ضريبة القيمة المضافة على الكهرباء في نسبة 6٪ حتى 30 سبتمبر 2022 شاملة (المغلف: 297.6 مليون يورو).

◉ تحديد ضريبة القيمة المضافة على الغاز الطبيعي في نسبة 6٪ اعتبارا من 1 أبريل 2022 حتى 30 سبتمبر 2022 ضمناً (المغلف: 384 مليون يورو).

◉ إدخال تخفيض أوتوماتيكي بقيمة 200 يورو (لمرة واحدة) على فاتورة الطاقة، وذلك لجميع الأسر التي تستخدم زيت الوقود / البروبان / البيوتان (المغلف: 210 مليون يورو).

◉ من المخطط أيضًا إعادة تمويل الصندوق الاجتماعي لزيت الوقود (بحد أقصى 17 مليون يورو) لمرة واحدة.

◉ تمديد تعريفة الغاز / الكهرباء الاجتماعية حتى 30 سبتمبر 2022 شاملة (المغلف: 94.5 مليون يورو).

النقل

◉ تم تخفيض الرسوم الضريبية الخاصة على البنزين والديزل، بشكل مؤقت وفي أسرع وقت ممكن، بمقدار 17.5 سنت / لتر. وتبلغ تكلفة هذا الإجراء 2 مليون يورو يوميًا للديزل و 1.26 مليون يورو يوميًا للبنزين.

◉ سيتم وضع نظام يتم بموجبه استئناف ضريبة المكوس مجرد انخفاض السعر الأقصى إلى أقل من 1.7 يورو للتر. ومن المقرر إجراء تقييم في منتصف يونيو 2022.

◉ لن تطبق الحكومة الفيدرالية قرار مجلس إدارة الشركة الوطنية للسكك الحديدية في بلجيكا بزيادة سعر التذاكر بنسبة 4.5٪ اعتبارًا من يوليو 2022. وستتلقى الشركة الوطنية للسكك الحديدية في بلجيكا بدل ذلك تعويضًا يبلغ 13 مليون يورو في عام 2022.

الضغط على أوروبا

في غضون ذلك، تواصل بلجيكا الضغط على أوروبا لتطوير نهج هيكلي لارتفاع أسعار الطاقة.

خلال القمة الأوروبية غير الرسمية في فرساي (10 و 11 مارس 2022)، تم تكليف المفوضية الأوروبية بمهمة وضع خطة بحلول نهاية الشهر لضمان توفير وإمكانية الوصول إلى الطاقة بسعر مناسب في الشتاء المقبل، مع الأخذ في الاعتبار الانفصال عن أسواق الطاقة الروسية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى