بروكسل: مهاجر برازيلي يذبح شابا مغربيا بسبب خلاف تافه

شهد مساء يوم الاثنين الماضي عدة اعتداءَات مروعة بالسلاح الأبيض في ثلاثة أماكن متفرقة من العاصمة. وقد تسببت إحدى هذه الاعتداءَات في وفاة المغربي معاد …

وقد وقعت الأحداث على الساعة 6:15 مساءً الاثنين الماضي بساحة Bethléem في بلدية Saint-Gilles …

ووفقًا للشهادات، تشاجر المغربي مع مهاجر برازيلي حول موضوع تافه، ليقوم الأخير بإخراج شفرة حادة ويقطع حلق معاد.

وقد قال عمدة البلدية أن الشجار بدأ بسبب مفرقعة نارية ليس إلا …

وقد مات الشاب الذي سقط على الأرض فورا. ويتعلق الأمر بالمغربي معاد الغريش ذو الـ 20 سنة. وقال أحد معارفه على مواقع التواصل الاجتماعي بعد الحادثة:

“لقد كان شابا هادئا يقدره الجميع. الصدمة هائلة …”.

“إنها مأساة”

وقال، جمال إيكزبان، وهو نائب في برلمان بروكسل وزعيم مجموعة الحزب الاشتراكي في مجلس بلدية مولينبيك، على فيسبوك:

“الموت في سن العشرين أمر قاسي للغاية. إن فقدان طفلك في سن صغيرة مأساة. أعرب عن أصدق التعازي لأسرة معاد وأحبائه”.

وقد قع هجومان آخران في العاصمة بالسلاح الأبيض بعد خمس عشرة دقيقة فقط من هذه الحادثة. أحدهما كان في أندرلخت، حيث تعرض شخصان، وهما في حالة حرجة حاليًا، للطعن والآخر في مولينبيك حيث قُتل طالب لجوء في مركز استقبال.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى