باريس: إريك زمور يقوم بالسرقة من محل بقالة

في حين أنه حصل للتو على 500 إمضاء الضرورية لترشحه للانتخابات الرئاسية، خطف إريك زمور الأضواء بعد أن تم اتهامه بالسرقة من محل بقالة باريسي يوم في 27 فبراير.

وقد ذكرت صحيفة Le Canard enchaîné أنه في 27 فبراير، خرج إريك زمور من محل البقالة Le Bon Marché دون دفع ثمن مشترياته. حيث قام بمسح مشترياته في إحدى عمليات الدفع التلقائية في المتجر الفاخر وغادر دون دفع مبلغ 38.80 يورو.

في ذلك الوقت، لم يلاحظ أحد. ولكن في المساء، في وقت المحاسبة، اكتشف مدير الأمن بسرعة سبب اختفاء هذه الأموال من سجلات النقد.

عند سؤاله عن هذا الأمر، قال إريك زمور أنه نسي الدفع:

“ليست هناك أي مشكلة .. لقد نسيت أن أدفع لا غير. في اليوم التالي، ذهب أحد رجال الشرطة المسؤولين عن أمني لدفع 38 يورو. لقد سددت للشرطي بدوري بمنحه 40 يورو وقلت له أن يحتفظ بالباقي”.

ليست أول مرة يُتهم فيها إريك زمور بالسرقة

ومع ذلك، اتضح أن هذه ليست المرة الأولى التي “ينسى” إريك زمور فيها دفع ثمن مشترياته. في العام الماضي، غادر المرشح دون أن يدفع في La Grande Épicerie.

وقد أوقفه بعد ذلك أحد حراس الأمن وأرغمه على دفع الفاتورة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى