المقاهي والمطاعم والكمامات واللقاح: إليك الإجراءَات “الصارمة” التي سيتم فرضها في بلجيكا

إليكم ما قررته لجنة التشاور.

يستمر الوضع الوبائي في التدهور في بلجيكا. بين 7 و13 نوفمبر، تم تسجيل ما لا يقل عن 10283 إصابة جديدة.

للحد من انتشار الوباء، اتخذت السلطات عدة إجراءَات “صارمة”. اجتمعت لجنة التشاور منذ الساعة 2:30 بعد الظهر، وكانت مسرحًا لبعض التوترات.

وقدم وزير الصحة فرانك فاندنبروك بعض الأرقام. وأعرب عن أسفه قائلا “نحن نواجه انفجارا في الإصابات”. وأكد الأخير في الآن ذاته أنه، في 8 نوفمبر، تم تسجيل 15224 إصابة في بلجيكا و19300 إصابة في 15 نوفمبر.

وأصر الأخير على حقيقة أنه سيتم إجراء عمليات تفتيش للتأكد من احترام جميع التدابير. وقبل الإعلان عن الإجراءَات التي تم اتخاذها، أوضح ألكسندر دي كرو أن السلطات قررت العودة إلى “الأساسيات”.

إليك الإجراءَات التي سيتم تطبيقها:

1) ارتداء الكمامات أمر إلزامي في الداخل ولكن أيضًا أثناء بعض الأحداث الخارجية وذلك انطلاقا من 10 سنوات (فيما يتعلق بالمدرسة، ستقرر المناطق والمجتمعات التدابير التي سيتم اتخاذها)

2) من الضروري ضمان جودة الهواء في الداخل: وهذا ينطبق على الشركات والمدارس التي يجب أن تكون قادرة على قياس مستوى ثاني أكسيد الكربون.

3) سيكون عليك الآن الحصول على جواز صحي مع ارتداء الكمامة كذلك. وينطبق هذا في مجال المطاعم والمقاهي (باستثناء عندما تكون جالسًا) وفي النوادي الليلية (ما لم تقم بإجراء اختبار في الموقع قبل دخول الملهى الليلي). وسيتم اتباع هذا الإجراء أيضًا في المناسبات العامة والخاصة: في الداخل اعتبارا من 50 شخصًا وفي الهواء الطلق اعتبارا من 100 شخص.

4) العمل عن بعد إجباري اعتبارا من يوم الاثنين المقبل وذلك أربعة أيام في الأسبوع حتى 13 ديسمبر. ثم سيكون بعد ذلك إلزاميا 3 أيام في الأسبوع.

5) سيتمكن جميع السكان من الاستفادة من جرعة ثالثة من اللقاح بحلول مارس وأبريل

6) عليك تحديد جهات الاتصال الخاصة بك وتشجيع الاجتماعات في الخارج وليس في الداخل

7) حافظ على مسافة 1.5 متر من الأشخاص الذين تقابلهم

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى