الكشف عن صور لبراكين جليدية على كوكب بلوتو

وجدت بعض الكتل السائلة المتخثرة الغريبة، على سطح كوكب بلوتو، ولكنها لم تُرصد من قبل في المجموعة الشمسية.

حيث تشير هذه الكتل إلى أن براكين جليدية كانت نشطة حتى عصر غير بعيد نسبيًا في هذا الكوكب القزم، وفقًا لما توصلت إليه دراسة نُشرت في مجلة “نيتشر كوميونيكايشن”.

حيث تم إجراء تحليل على صور التقطها مسبار “نيو هورايزن” التابع لوكالة الفضاء الأميركية “ناسا”.

الكشف عن صور لبراكين جليدية على كوكب بلوتو

أظهر هذا التحليل أن درجة حرارة بلوتو الداخلية، ظلت أكثر ارتفاعًا مما كان يعتقد طوال مدة كافية لتتشكل هذه البراكين.

كما أن البراكين الجليدية تطلق “مزيجًا سميكًا ورطبًا من الماء والجليد، وربما حتى تدفقًا صلبًا كتدفقات الأنهر الجليدية”.

بدلاً من أن تقذف حممًا بركانية، وفقًا لما قالته عالمة الكواكب في معهد “ساوث ويست ريسرتش” في كولورادو كيلسي سينجر.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى