الصحة العالمية: أوروبا أصبحت بؤرة لتفشي “كورونا”

أكدت منظمة الصحة العالمية أن الدول الأوروبية عادت مجددًا لتصبح بؤرة لتفشي فيروس كورونا، وذلك مع ارتفاع عدد الإصابات في القارّة الأوروبية.

وقال المدير الإقليمي لمنظمة الصحة في أوروبا، هانز كلوغه “إن القارة قد تشهد نصف مليون حالة وفاة بحلول شباط/فبراير، بسبب عدم رفع عدد حالات التطعيم بالشكل الكافي”.

وذكر كلوغه في مؤتمر صحفي، أن معدل التطعيم شهد تباطؤاً على صعيد أوروبا في الأشهر القليلة الماضية، حيث حصل نحو 80% في إسبانيا على جرعتين من اللقاح، بينما حصل نحو 68% في فرنسا، و66% في ألمانيا.

وأرجع كلوغه سبب ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا لتخفيف إجراءات الصحة العامة، في المنطقة التي تغطيها منظمة الصحة في أوروبا وتضم 53 دولة، من بينها دول من آسيا الوسطى.

 وسجّلت منظمة الصحة العالمية 1.4 مليون حالة وفاة حتى الآن، في هذه المنطقة.

وقالت المسؤولة التقنية عن مواجهة الفيروس في أوروبا بمنظمة الصحة ماريا فان كيرخوف، إن “الحالات في جميع أنحاء أوروبا ارتفعت على مدار الأسابيع الأربعة الماضية بنسبة تزيد عن 55 %، على الرغم من وفرة إمدادات اللقاحات والأدوات”.

ويأتي هذا في الوقت الذي سجلت فيه ألمانيا نحو 34 ألف إصابة خلال 24 ساعة الماضية، وهو رقم قياسي في ارتفاع عدد الحالات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى