الخطوط الجوية السويسرية تلغي رحلة بسبب رائحة الجوارب نتنة وترفض تعويض الركاب

ترفض شركة الخطوط الجوية السويسرية الدولية تعويض الركاب عن رحلة ملغاة بين لندن وزيورخ.

عندما أقلعت الطائرة في 7 نوفمبر، سرعان ما لاحظ الطيارون رائحة كريهة في قمرة القيادة. و باستخدام مبدأ الاحتياط، قرروا الالتفاف والعودة إلى المطار.

وكشفت شركة الطيران قبل أيام قليلة أن الانعطاف المفاجئ كان في الواقع بسبب وجود جوارب متسخة في قمرة القيادة. وأمام هذا الحادث، وبينما اضطر الركاب إلى قضاء ليلة في الفندق لأخذ برحلة أخرى، قرر أحدهم المطالبة بتعويض من الشركة السويسرية.

ظروف “حتمية”

لكن رد الشركة كان واضحا: “أُجبرت الطائرة على العودة إلى لندن بسبب رائحة جوارب متسخة في قمرة القيادة”.

وهذا، بحسب الشركة، “ظرف استثنائي” و”حتمي” و”عيب غير متوقع في سلامة الطيران” ولا يؤهل لتعويض مائة راكب.

لتبرير رفضها، تعتمد الشركة على اللوائح الأوروبية التي تنص فقط على تعويض الركاب الذين عانوا من تأخر أو إلغاء الرحلات أو الحجز الزائد أو رفض الصعود.

ويمكن أن يتراوح مبلغ التعويض بين 250 و600 يورو للفرد.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى