الاتحاد الأوروبي يقوم بتدريب الجنود الأوكرانيين في بولندا

هذه مبادرة جديدة من قبل الاتحاد الأوروبي لمساعدة كييف في التعامل مع العدوان الروسي.

من خلال هذه الدورات التدريبية للجنود الأوكرانيين، والتي من المفترض أن تبدأ في نهاية نوفمبر، تنخرط وارسو بشكل أكبر في دعم جارتها.

وستقوم بولندا، بمساعدة ألمانيا، بتدريب حوالي 15 ألف جندي أوكراني. منذ أن ذكر الاتحاد الأوروبي رغبته في تدريب الجنود داخل حدوده، تطوعت بولندا على الفور.

ومنذ بداية الحرب، تناضل وارسو من أجل جارتها الأوكرانية وتمت إضافة قائمة طويلة من الإجراءَات لدعم كييف إلى هذا التدريب.

في الأسبوع الماضي، وقعت الحكومة البولندية اتفاقية مع الولايات المتحدة لفتح قاعدة عسكرية أمريكية دائمة. وهي الأولى على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي.

لكن تنفيذ خطة التدريب الأوروبية هذه يمكن أن يوفق بين بولندا والاتحاد الأوروبي على المستوى العسكري. منذ بداية الحرب، كانت وارسو تفضل حليفها الأمريكي بدلاً من الاتحاد الأوروبي.

وذلك على وجه الخصوص فيما يخص مشترياتها من المعدات العسكرية، حيث ضاعفت الحكومة البولندية العقود مع الشركات الأمريكية والكورية وليس داخل الاتحاد.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى