استدعاء السفير الأمريكي بموسكو للاحتجاج على تصريحات بايدن

إثر تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن والتي وصفت بوتين بـ “مجرم حرب”، استدعت وزارة الخارجية الروسية، السفير الأمريكي بموسكو للاحتجاج على تلك التصريحات.

أشارت الوزارة في بيانها إلى أن هذه التصريحات دفعت العلاقات الروسية-الأميركية إلى “حافة القطيعة”، وأن “هذا النوع من التصريحات الصادرة عن رئيس أميركي، لا تليق برجل دولة من الصفّ الأول”.

هذا وقد تسلم “جون ساليفان” السفير الأميركي، رسالة إحتجاج رسمية بشأن “تصريحات غير مقبولة” أدلى بها بايدن مؤخرًا, حسب مارود في البيان.

وأشارت الوزارة إلى أنها حذّرت السفير من أن “الإجراءات العدائية التي تُتخذ ضد روسيا ستلقى ردًا حازمًا”.

استدعاء السفير الأمريكي بموسكو للاحتجاج على تصريحات بايدن

وقال بايدن، الأربعاء، ردًا على سؤال لصحفي عن نظيره الروسي “إنه مجرم حرب”.

وغداة ذلك، قال بايدن الخميس، إن بوتين “سفاح” و”ديكتاتور متعطش للدماء”.

كما حذّر وزراء خارجية دول مجموعة السبع في إعلان مشترك الخميس من أن مرتكبي جرائم الحرب في أوكرانيا “سيُحاسبون” أمام القضاء الدولي. وأعلنوا أن “عمليات جمع الأدلّة جارية”.

وقال وزير الخارجية الأميركي، الخميس، في مؤتمر صحفي إن “استهداف مدنيين عمدًا هو جريمة حرب، بعد هذا الكم من التدمير في الأسابيع الثلاثة الأخيرة، أرى أنه من الصعب استنتاج أن الروس لا يفعلون ذلك”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى