إليكم لماذا تعتبر لوكسمبورغ أغنى دولة في العالم

في تصنيف صادر عن صندوق النقد الدولي، تعتبر لوكسمبورغ أغنى دولة في العالم، متقدّمة بفارق كبير عن فرنسا أو حتى ألمانيا.

من هم السكان الأغنى في العالم؟ وفقًا لـ “التوقعات الاقتصادية العالمية” لصندوق النقد الدولي، تحتل لوكسمبورغ قمة هذا الترتيب لعام 2021.

بلغ الناتج المحلي الإجمالي لوكسمبورغ 131،300 دولار لهذا العام 2021. ويعني هذا إنتاج الثروة السنوي الذي يحققه سكان الإقليم.

في قمة الترتيب منذ ما يقرب من 30 عامًا

وهذا العدد كاف لوضع البلاد في قمة الترتيب الدولي الذي احتلته باستمرار منذ عام 1993.

وتليها أيرلندا بمبلغ 102،390 دولارًا وسويسرا بمبلغ 93،520 دولارًا. وعلى الرغم من الأزمة الصحية، فقد تحسنت لوكسمبورغ منذ عام 2020 عندما كان ناتجها المحلي الإجمالي حوالي 116،920 يورو.

على العكس من ذلك، فإن البلدان الأخرى متخلفة كثيرًا: ألمانيا تحتل المركز السابع عشر بإجمالي ناتج محلي قدره 50790 دولارًا، في حين أن بلجيكا بمبلغ 50410 دولارًا تحتل المركز الثامن عشر.

أما فرنسا فقد احتلت المرتبة 23 هذا العام بإجمالي ناتج محلي 45.030 دولار. وهذا يضعها بعد قطر (61.790 دولارًا) والنمسا (53.790 دولارًا) وحتى إسرائيل (49840 دولارًا).

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى