إريك زمور يدعو جميع المسلمين إلى التخلي على ممارسة الإسلام

بعد أن ترشح لانتخابات 2022 الرئاسية، كان المجادل اليميني المتطرف إريك زمور ضيفًا على قناة TF1.

بعد الإعلان عن ترشيحه للانتخابات الرئاسية لعام 2022، ألقى إريك زمور خطابا شفهيًا آخر على قناةTF1 التلفزيونية مساء الثلاثاء.

وقال زمور حول خطاب ترشيحه للانتخابات الذي أحدث ضجة: “أردت أن أكتب نصًا يدافع عن تاريخ فرنسا البالغ من العمر ألف عام”.

فيما يخص تبادل الأصبع الأوسط مع امرأة مساء السبت، اعترف المجادل اليميني المتطرف بأن الإيماءة “لم تكن أنيقة للغاية، لكنها تتوافق بشكل جيد مع سخط ذاك اليوم المجنون”.

كما نفى إريك زمور أنه معاد للنساء: “إنه أنا من أدافع عن المرأة اليوم”.

وبعد أن أوضح أنه سيكون رئيسًا لكل الفرنسيين، حتى أولئك الذين يعتنقون الديانة الإسلامية، دعا مع ذلك “جميع المسلمين إلى الاندماج والتخلي عن ممارسة الإسلام التي تتمثل في فرض وتطبيق الشريعة في المجال القانوني والسياسي”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى